شخصيات_مصرية إبراهيم_باشا_عبد_الهادي

كتبت /مي عادل

رئيس وزراء مصر و الذي شهدت فترة ولايته العديد من الأحداث الجسام ، بدأ حياته السياسية بالانضمام لحزب الوفد ثم أصبح رئيس الديوان الملكي حتى اختاره الملك_فاروق ليتولى رئاسة الوزراء بعد النقراشي_باشا

ولد ابراهيم عبد الهادي في عام 1900 في الزرقا محافظة دمياط ، اشتهر بنشاطة الطلابي و شارك في ثورة 1919 و حكم عليه بالاشغال الشاقة حتى أطلق سراحه عام 1924 ، كان من أبرز أعضاء الهيئة السعدية بعد تشكيلها عام 1938..

عين وزيرا للدولة للشئون البرلمانية في وزارة علي ماهر في أغسطس 1939 ، ثم وزيرا للتجارة و الصناعة 1940 ، تولي في فبراير 1947 رئاسة الديوان الملكي بعد مقتل النقراشي باشا ثم عهد اليه الملك بتأليف الوزارة الجديدة ..

واجهت الوزارة في بداية تشكيلها موجات من أعمال الإرهاب تمثلت في محاولة أحد الشبان نسف دار محكمة الاستئناف بباب الخلق ، و ذلك بوضع حقيبة متفجرات في أحد ممرات المحكمة ، وشاء القدر ان تنفجر قبل وصول الموظفين و المتقاضين ، و ضبط الجاني و كان ينتمي الي جماعة الأخوان المسلمين ..

و مساء السبت 12 فبراير أطلق مجهول عدة اعيرة نارية علي حسن البنا المرشد العام للاخوان المسلمين بينما كان يغادر جمعية الشبان المسلمين ، و بعد ساعات فارق الحياة ، وكان قد أصدر بيانا قبل شهر من مصرعه استنكر فيه نزعة القتل و الاجرام و دعا إلى الوئام و توحيد الكلمة ، و لم يستدل علي الجاني حتي الآن ، ازاء هذا التيار استصدرت الوزارة من البرلمان قانونا بمد الأحكام العرفية ..

عنيت الوزارة بتوفير المواد الغذائية و مواد التموين و أبدت نشاطا ملحوظا في مكافحة الغلاء ، مما أدى إلى توافر السلع و خفض أسعارها ، و زادت مقررات البترول و مقررات السكر ، و آثرت مصلحة الجمهور علي مصالح الشركات و الرأسماليين مما ترتب عليه أن استهدفت الوزارة لحرب من بعض كبار الرأسماليين و سعيهم المتواصل لأسقاطها ..

في أواخر عهد الوزارة بدا خلاف بين الأحزاب المشكلة منها حول تقسيم الدوائر الانتخابية بسبب قرب انتخابات مجلس النواب الجديد ، و قد تحول هذا الخلاف إلى أزمة بسبب محاولة كل حزب استقطاب اعداد من الأحزاب الأخرى إليه مما أدى في النهاية إلى اضعاف الوزارة وإسقاطها في 25 يوليو 49 ..

بعد 23 يوليو كان إبراهيم عبد الهادي من بين من حوكموا أمام محكمة الثورة و حكم عليه بالإعدام ثم خفف الحكم بعد ذلك عن طريق الرئيس الراحل محمد_نجيب

قد تكون صورة بالأبيض والأسود لـ ‏‏شخص واحد‏ و‏وقوف‏‏

Read Previous

ربة منزل تقتل طفلتهاطعنا بسكين “بولاق الدكرور”

Read Next

اعمال جهاز نظافة وتجميل مدينة المنصوره بالدقهلية…صور

error: حقوق الناشر محفوظة
%d مدونون معجبون بهذه: