التخطي إلى المحتوى

نظمت شركة ميناء القاهرة الجوي بقيادة مجدي إسحاق ندوة توعوية بعنوان (التوعية بكيفية التعامل مع الأوبئة والأمراض الموسمية لخطورتها على الصحة العامة)، تحت رعاية المهندس محمد سعيد محروس رئيس مجلس الإدارة للشركة المصرية القابضة للمطارات والملاحة الجوية. وذلك استعداداً لدخول فصل الشتاء وما يصاحبه من أمراض موسمية.

وبدأت الندوة بكلمة افتتاحية للدكتور محمد شربي، رئيس قطاع السلامة والجودة، حيث أكد على أهمية التوعية بكيفية التعامل مع الأوبئة والأمراض الموسمية للحفاظ على صحة وسلامة العاملين والمسافرين. من خلال مطار القاهرة الدولي ودور شركة ميناء القاهرة الجوي في نشر هذا الوعي بالتعاون مع إدارة الحجر الصحي والجهات المعنية. مما جعل مطار القاهرة الدولي متوافقاً مع أحدث المعايير العالمية للتعامل مع الأوبئة المختلفة. وقد ثبت ذلك عمليا خلال جائحة كورونا؛ حصل مطار القاهرة الدولي على شهادة الاعتماد الصحي للسفر الآمن (AHA) الممنوحة من مجلس المطارات الدولي (ACI).

وقال شربي إن هذه الجهود توجت بحصول مطار القاهرة الدولي على شهادة الاعتماد الصحي هذا العام. السلامة العامة والصحة والتأهب للأوبئة بمطار القاهرة الدولي (PHSRP) من قبل مجلس المطارات الدولي؛ وهذا يؤكد استعداد شركة الميناء لتطبيق أعلى التدابير والإجراءات الوقائية. وفقا لمنظمة الطيران المدني الدولي ومنظمة الصحة العالمية.

والقت الدكتورة رشا محمد ابراهيم مسئولة تحصين الركاب بمطار القاهرة محاضرة عن الأمراض الموسمية والارتباط بين انتشار أمراض الجهاز التنفسي شتاءً وأمراض الجهاز الهضمي صيفاً.

وركزت على أمراض فصل الشتاء وأسباب زيادتها وطرق الوقاية منها من خلال تقوية المناعة بالتغذية السليمة والمكملات الغذائية. تجنب نقل العدوى والحصول على اللقاحات اللازمة، كما خصصت جزءاً كبيراً من المحاضرة للحديث عن الأنفلونزا وأعراضها وتاريخها، وأنهت حديثها عن أنواع اللقاحات وفعاليتها في الحماية من العدوى.

حضر الندوة: الكيميائي مصطفى الوشاحي مدير عام السلامة والصحة المهنية، والدكتور أحمد حسن كامل مدير عام الحجر الصحي بمطار القاهرة الدولي، وعدد من العاملين من مختلف قطاعات شركة ميناء القاهرة الجوي، بالإضافة إلى عدد من الشركات القابضة للمطارات والملاحة الجوية المصرية وشركاتها التابعة، وذلك تلبية للدعوة الموجهة إليهم من شركة ميناء القاهرة الجوي.

وتأتي هذه الندوة في إطار اهتمام شركة ميناء القاهرة الجوي الدائم بالعنصر البشري ونشر ثقافة الوقاية الصلبة من الأوبئة والأمراض الموسمية خاصة بعد اكتشاف المتحور الجديد لفيروس كورونا (E.G5).

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *