تل العمارنة و الوحدانية

 

كتبت لامية السيد 

تأسست تل العمارنة سنة 1370 قبل الميلاد، على يد الملك أمنحتب الرابع المعروف باسم “إخناتون”، الذي اتخذ منها مقرا لحكمه ومدينة لعبادة الإله “آتون”، في ثورة دينية لم يسبق لها مثيل، بعد أن أنكر عبادة آمون في مدينة طيبة القديمة، والمعروفة حاليا باسم الأقصر، لكن أغلب معابد المدينة دمرت بعد أن عادت عبادة آمون مجددا لمصر القديمة.

وعثر أثريون بريطانيون وألمان في “تل العمارنة” على كنوز ومقابر وبقايا لقصور ومعابد، ويوجد في المدينة اليوم الكثير من المواقع التي تتواصل فيها أعمال الحفر والتنقيب عن آثار تلك المدينة

اكتسبت المدينة شهرتها من معالم وشواهد أثرية وكنوز فنية بقيت من عصر الملك إخناتون، إذ كانت “تل العمارنة” مقرا لإقامة الملكة نفرتيتي المعروفة بلقب “سيدة السعادة

من أهم الاكتشافات الأثرية التي شهدها تل العمارنة عبر تاريخها، العثور على تمثال الملكة نفرتيتى، الموجود حاليا في متحف برلين، الذي خرج من مصر عام 1913.

Read Previous

تاريخ مصر العظيم وحكاية قصر الأمة بالمنصورة

Read Next

القناوي” امين أداب طنطا

error: حقوق الناشر محفوظة
%d مدونون معجبون بهذه: