مدبولي: الوعي جدار حصين يقي الوطن كافة الأفكار المتطرفة والهدامة ويحفز طاقات البناء والتنمية

 

كتبت رحاب عبد الخالق

رئيس الوزراء يستعرض عدداً من إصدارات وزارة الثقافة ضمن خطتها لنشر الفكر والوعي بين شرائح المجتمع المصري

عبد الدايم: الوزارة مستمرة في دعم النشاط الثقافي عبر إقامة أنشطة ثقافية وفنية وإتاحة مطبوعات ثقافية تناسب جميع الإهتمامات والأعمار

إصدار جديد من سلسلة “ذاكرة المدينة” عن “جاردن سيتي” .. ونسخة مترجمة للإيطالية من كتابين لطه حسين ويوسف إدريس .. وقصة عن بطولة الشهيد “مصطفى عبيد” .. وكتيب عن الدفعة الأولى من المبادرة الرئاسية “صنايعية مصر”

استعرض الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، عدداً من إصدارات وزارة الثقافة ضمن خطتها لنشر الفكر والوعي بين شرائح المجتمع المصري في جميع المحافظات.

وأكد رئيس الوزراء أهمية الدور الذي تقوم به وزارة الثقافة في إثراء العقول وتشكيل الوعي لدى مختلف شرائح المجتمع، وبخاصة البراعم والشباب، لافتأً إلى أن الوعي جدار حصين يقي الوطن كافة الأفكار المتطرفة والهدامة، ويحفز طاقات البناء والتنمية.

وأشارت الدكتورة إيناس عبد الدايم، وزيرة الثقافة، إلى أن الوزارة مستمرة في تنفيذ خطتها لدعم النشاط الثقافي في أنحاء مصر، عبر إقامة أنشطة ثقافية وفنية، وإتاحة مطبوعات ثقافية متنوعة تناسب جميع الإهتمامات والأعمار، لربط الأجيال بثقافتنا ووطننا.

وأكدت الوزيرة أن الإصدارات التي عرضتها شملت إصداراً جديداً من سلسلة “ذاكرة المدينة” للجهاز القومي للتنسيق الحضاري، بعنوان “جاردن سيتي : المدينة الحدائقية .. اسم ومعنى”، ضمن خطة الوزارة لرفع الوعي بأهمية الحفاظ على التراث المعماري والتعريف بالمناطق ذات القيمة التاريخية التي تحرص الدولة على ترسيخ ملامحها وهويتها الحضارية، وتنفيذ عدد من مشروعات تطويرها للحفاظ عليها.

كما عرضت نسخة من ترجمة باللغة الإيطالية لكل من كتاب “في الشعر الجاهلي” لعميد الأدب العربي طه حسين، ورواية “الحرام” للأديب يوسف إدريس، تنفيذاً لمشروع الترجمة العكسية ضمن بروتوكول التعاون بين الهيئة المصرية العامة للكتاب، ومعهد الدراسات الشرقية بروما، لترجمة ونشر كلاسيكيات الأدب العربي إلى اللغة الإيطالية لإثراء الحركة الثقافية.

وأشارت الوزيرة إلى أن بينها أيضاً أحدث إصدارات سلسلة من “حكايات الولاد والأرض” للهيئة المصرية العامة للكتاب، بعنوان : “عبوة ناسفة”، وتروي حكاية الشهيد مصطفى عبيد، ضابط الشرطة الشجاع، الذي لقى حتفه في يناير 2019 خلال إبطال مفعول عبوة ناسفة أعلى مسجد بجوار كنيسة أبو سيفين بعزبة الهجانة بمدينة نصر، وتم ترقية اسمه بعد استشهاده إلى رتبة المقدم، تنفيذاً لخطة الوزارة لمكافحة التطرف، وبناء الشخصية الوطنية لدى النشء.

وتنفيذاً للمبادرة الرئاسية “صنايعية مصر”، عرضت وزيرة الثقافة على رئيس الوزراء كتيبا من إعداد قطاع صندوق التنمية الثقافية عن تخريج الدفعة الأولى من المبادرة لعام 2021، ضمن جهود إحياء الإرث الثقافي والفني من الحرف التراثية التي برع فيها المصريون عبر العصور.

Read Previous

الأرصاد .. تحسنا ملحوظا في درجات الحرارة تزامنا مع بداية فصل الخريف

Read Next

وزير الإسكان ومحافظ دمياط يبحثان مقترحات تطوير بعض المناطق بمدينة رأس البر بمحافظة دمياط

error: حقوق الناشر محفوظة
%d مدونون معجبون بهذه: